13178896_10206132464899898_8318859886191657518_n.jpgكلمة رئيس المجلس المحلي في جت

الاهل الكرام في جت،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

"مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ"

ماضون مستمرّون بمحبة وعطاء

إنّه ليشهد القاصي والدّاني على مكانة جت وأهلها في هذه البلاد. فلقد تميّز أهلها بحبّهم لبلدهم، ووفائهم لها، ما زانها وزادها رونقا وازدهارا، فنشط أهلها في ميادين شتّى. فبأبنائها تنهض جت، لتتبوّأ صدارة البلدات العربية في مجالات عدّة. والاهمّ؛ نسيج العلاقات الاجتماعيّة الرفيع والمميّز بين أهلها.

من أجل بلدنا نذرنا أنفسنا:

     جميعنا؛ نحن منتخبي الجمهور، رئيسا وأعضاء مُنتخَبين، نرى لزاما علينا خدمة أهلنا وبلدنا، ومن أجلهم نذرنا أنفسنا، وعن ذلك لا نحيد، لا نفرّق بين أحد، فمن واجبنا أيضا رعاية مصالح جت، تقدّمها ورفعتها، لنضمن لأهلها هناءة العيش الرغيد.

    احترام الانسان في جت ديدننا، وهدفنا تحسين وتطوير الخدمات المُقدّمة للمواطن، والحفاظ على لُحْمة العلاقات بين المواطن والسلطة المحلية. ثقوا ايها الاهل: أنّ آذاننا صاغية لأي اقتراح بنّاء يعود بالفائدة المرجوّة على بلدنا وأهلها، فهذا عهد قطعناه على أنفسنا.

   ما زلنا نقف  أمام تحديات عظيمة، فالأمر  يُحتّم علينا أن نتكاتف جميعنا، وتتضافر القُوى ونتعاون من أجل بلد مُتطوّر أكثر، عصريّ، فيه الكفاية من المؤسسات والاطر  الحديثة والمتقدّمة، وما زلنا نبني ونعمّر ، لنسدّ احتياجات القرية لسنين قادمة تأتي، وهمّنا أن يتقدم الانسان، وأن يعمُر البُنيان.

نكمل مسيرة العمران

    وفّقنا الله مُؤخّرا وقمنا بالمصادقة على ميزانيّة المجلس لعام 2019، لنكمل المشوار  ونتابع  القضايا المُلحّة والتي تُشغل بال الأهل في جت؛ منها قضية الخارطة الهيكليّة، ونحن نتقدّم بخطى واثقة في هذا المجال، بحيث استطعنا بتوفيق الله أن نصادق على مناطق وبقية تأتي في القريب، وربط البيوت بشبكة الكهرباء، والعمل على ترخيصها، وانجاز ما بدأنا به من مشاريع مختلفة ومبان عصرية  وشقّ طرق وتعبيدها والاستثمار بالإنسان والتربية والتعليم... والقادم يُبشر بعطاء زاخر دائم.

الله نسأل أن يوفقنا وأن يعيننا كي تزدهر بلدتنا، وان تكون في صدارة البلدات المتقدّمة وهذا دأبنا.

 

والله الموفّق

احترامي وتقديري

محمد محمود الطاهر وتد

رئيس المجلس